تقرير / رضوان ناصر الشريف
قال عبد الوهاب الآنسي المسؤول الإعلامي بالمستشفى الميداني بساحة التغيير بصنعاء ان المستشفى الميداني استحدث منذ بداية الاعتصام بساحة التغيير كخيمة تقدم الخدمات الطبية والصحية المتواضعة قبل ان يطور ويوسع خدماته مع بدء الاعتداءات والهجوم بالاسلحة والقنابل والغازات المختلفة بدعم الكثير من العاملين في المجال الصحي من أطباء وممرضين ومختبرات وصيدليين واخصائيي تشخيص، بمساهمة من رجال الأعمال والمواطنين الخيرين وفروا له الدعم المادي والمالي حيث تحول المستشفى من خيمة صغيرة إلى تقديم خدماته من خلال الملحقات التابعة لجامع الجامعة بتواجد كادر صحي في كافة التخصصات الطبية ، كما ان هناك اطباء يستدعون في حالات الطوارئ عن طريق شخص إداري مناوب.

ويضيف قائلا : عملنا احتياطاتنا لاستقبال بين عشرين الى ثلاثين حالة ولم نتوقع وصول الحالات الى سقف المئات حيث وصلنا في أحد الأيام ما يقارب ألف وخمسمائة حالة ما بين اختناق وجروح ورضوض وغيره، مما استدعى إلى التوسع في أقسام الجراحة وأصبح لدينا غرفة عمليات إلا إذا زاد العدد فإننا نرسل المصابين إلى مستشفيات أخرى وهناك جمعيات ومنظمات لعبت دوراً كبيراً في مساعدتنا.

واوضح الآنسي أن هناك حالات لاتزال موجودة مثل الحالات التي اجريت لها عمليات جراحية وحالات العظام وهناك حالات لا تزال في العناية المركزة الوسطى في مستشفيات خارجية وحالات تحتاج لجراحة مستمرة موجودة في المستشفى الميداني .

مشيراً الى أن المستشفى الميداني يقدم ايضاً خدمات طبية عادية للمعتصمين مثل الفحوصات الباطنية وأمراض الصدر والربو والالتهابات الفيروسية والرؤية خصوصا هذه الأيام بسبب كتلة الغبار المنتشرة بصنعاء. مؤكداً أن المستشفى لديه صيدلية متكاملة من الأدوية وإن كانت كميتها محدودة ،مناشداً المتبرعين والمانحين تقديم منح علاجية لمثل هذه الحالات. منوها الى الحاجة مستقبلاً لإعادة تأهيل الذين تسببت اصاباتهم في اعاقات في السمع والكلام والأطراف قد يحتاج بعضهم للعلاج في الخارج.

ويحتوي المستشفى الميداني ايضاً على مختبر لكافة الفحوصات الأولية واللازمة قبل العمليات الجراحية ، اضافة الى أيضا كشافة سينية متنقلة، وجهازين لكشف الموجات فوق الصوتية وغرفة تعقيم للأدوات و بنك للدم وعدد قليل من الأسرة ووحدة خاصة لتغذية المرضى .

أما عن المستشفيات التي تقدم العون واستقبال الحالات فهي مستشفى العلوم والتكنولوجيا و المستشفى الأهلي ومستشفى الدكتور عبد القادر المتوكل والمستشفى الألماني الحديث ومستشفى آزال ومستشفى الأمل للأمراض النفسية، لأن هناك حالات تصاب بتشنجات وحالات نفسية، ومستشفى نور العيون لأن كثير من الإصابات في العين، اضافة لمستشفيات اخرى قدمت خدماتها .

Advertisements

About مدونة الصحفي رضوان الشريف

مدونة الصحفي رضوان الشريف توثق كل أعمالي الصحفية التي نشرت بالإضافة إلى نشر أخبار اليمن وتوثيق مجريات الأحداث للتواصل عبر الايميل radwan.alshariff@gmail.com

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s